top of page

ماذا حصل لمشروع نبض قيران؟ وهل ارتفعت الأسعار لمشاريع وزارة الإسكان؟

تاريخ التحديث: ٢٣ يونيو ٢٠٢٠

تم إيقاف صكوك أراضِ وتأثر مشاريع عقارية بعد الأمر الملكي الآمر بإيقاف التصرف بالصكوك في منطقة شمال مدينة الرياض (قيران) للمصلحة العامة، وذلك لمشروع تطوير حضري متوقع من قبل ذراع لصندوق الاستثمارات العامة.

أحد هذه المشاريع المتأثرة، هو مشروع "نبض قيران" وهو من مشاريع وزارة الإسكان بالشراكة مع القطاع الخاص. وقامت الوزارة بإلغاء المشروع، والمحاولة بأمرين كحل لمشكلة الإلغاء للمستفيدين المتأثرين:

  • خصم 30 ألف ريال لأي منتج من منتجات برنامج سكني يختاره المستفيد

  • أولوية في الحجوزات للمشاريع التي ستطرح لاحقاً في حالة عدم رغبة المستفيد بالمشاريع الحالية


ولكن كثير من المستفيدين المتأثرين أبدوا استيائهم في تويتر، والبعض منهم ذكر أن أسعار مشاريع الوزارة ارتفعت لنفس المشروع والمنتج، إستياءً بأن الأسعار ارتفعت لنفس المنتجات ويجب أن يعوضوا عن الفرق حيث أنهم كانوا ينتظرون المشروع. بعيداً عن الوضع القانوني لطريقة التعويض وماهيته، نتسائل:

هل الأسعار ارتفعت فعلاً لمشاريع الوزارة؟ لنفس المشروع والمنتج السكني؟
 
أولاً، سنأخذ نظرة على مشاريع الوزارة حالياً في كافة أنحاء المملكة. هنالك 109 مشاريع مطروحة، منها 81 مشروع متاحة للحجز:

ولمعرفة بعض الأرقام عن هذه المشاريع والفئة المستهدفة، نستعرض في الرسومات التالية توزيع الوحدات السكنية حسب البداية السعرية للقسط الشهري وسعر الوحدة:

ويتضح أن فئة المشاريع الأكبر تتركز من حيث بداية القسط الشهري بين 1,158 - 1,409 SAR ، ومن حيث بداية سعر الوحدة السكنية بين 345 ألف ريال - 419 ألف ريال، وهي في الغالب شقق سكنية.


وإذا أردنا معرفة عدد الوحدات السكنية حسب إتاحة الحجز في المشروع: